جامعة محمد الأول تعبئ 9 مراكز للقرب لإجراء الامتحانات

قامت جامعة محمد الأول بوجدة، في إطار التدابير الرامية إلى التصدي لانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، بتعبئة تسعة مراكز للقرب لتمكين الطلبة من اجتياز امتحانات الدورة العادية الربيعية برسم سنة 2020-2019 بالقرب من مقار سكناهم.

وأوضحت رئاسة الجامعة، في بلاغ لها، أن اتخاذ هذا القرار جاء بالنظر إلى الظروف الاستثنائية المرتبطة بجائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لتجنب إصابة الطلبة والأساتذة والطاقم الإداري بعدوى الفيروس وتسهيل عملية اجتياز الامتحانات بالنسبة لجميع المؤسسات ذات الاستقطاب المفتوح التابعة للجامعة.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه المراكز، المتواجدة بكل من وجدة وبركان وجرادة وتاوريرت وجرسيف وفجيج وبوعرفة والحسيمة والناضور، ستتيح للطلبة اجتياز امتحاناتهم في احترام وامتثال تام للتدابير الوقائية.

وأشار البلاغ إلى أنه يمكن للطلبة اختيار مركز الامتحان الذي يناسبهم على الرابط التالي //examens.ump.ma//، موضحا في السياق ذاته أنه يمكنهم أيضا الاطلاع على البرمجة وجميع المعلومات المتعلقة بالامتحانات على المواقع الإلكترونية للمؤسسات الجامعية التي يتابعون دراستهم بها.

وسجل البلاغ أن “هذه التدابير الاستثنائية تتوخى الحفاظ على صحة وسلامة الطلبة والأساتذة والطاقم الإداري”، مشددا على ضرورة احترام التدابير المعمول بها لاسيما ارتداء الكمامات الواقية واحترام التباعد الاجتماعي.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *